بخش هاي خصوصي و دولتي